السلام عليكم اخوة وأخوات في الله ورحمة الله وبركاته وأهلاً وسهلاً بكم في موقع سنابل الخير للقرآن الكريم وحيّاكم الله واهلاً بكم جميعاً في هذا الموقعٌ الخيريُّ الغيرُ ربحيٌّ القائم على منهج السلف الصالح المتمثلُ بخير البريّة نبينا الكريم " محمد بن عبد الله" صلوات ربي وسلامه عليه , وها نحنُ اليوم نستقبل الاول من شهر الله المحرم في العام الهجري الجديد "1439" سائلين المولى عزوجل أن يتقبل منا جميعا أعمالنا الصالحة لعام 1438 المصرم ... اللهم آمين.. سبحانّ ربّكَ ربِّ العزَّة عمّا يصفونَ * وسلامٌ على المرسلينَ * والحمدُ للهِ ربِّ العالمينَ.

جديد الموقع
محاور سور القرآن الكريم
الموسوعة الإلكترونية الشاملة


مدرسة الصحابة والصحابيات
الحسن والحسين رضي الله عنهما


مقــــــــــــالات عـــــــــــامة
مجوس هذه الأمة


في رحاب آية كريمة
مكان مجمع البحرين


من الهدي النبوي المبارك
الانبياء والرسل حسب ترتيبهم الزمني


القصص القـــرآني الكريــــم
سورة الأعراف- قصة أصحابُ السبتِ


سير التابعيـــن وتابعيــــهم
أُويس بن عامر المرادي القُرني


ملف مرض القلوب
أبرز صفات المنافقين في كتاب الله عزوجل


أهوال يوم القيامة
سلسلة نهاية العالم - المعركة الكبرى


اعجاز القرآن الكريم
حساب الجمل عند اليــــهود


الاسلام والايمان في القرآن
أركـــــان الايمــــان


مبشرات السعادة القرآنية
مكانة العقل في الإسلام


قصيدة نونية القحطانية
قصيدة نونية القحطانية بصوت الشيخ هاشم نور


شرح الأربعون النووية بايجاز
حديث 42 والأخير الاخلاص والمغفرة


تفسير القرآن الكريم كاملا
تسجيلات الشعراوي رحمه الله


الفتوحات الاسلامية المباركة
غزواته صلى الله عليه وسلم مرتبة ترتيبا زمنيا


سيرة العمرين الامامين العادلين
احذروا هذه الرواية المفتراة على الفاروق عمر رضي الله عنه


أهم المساجد في العالم الاسلامي
شاهد المسجد الأقصى رأي العين


كتاب يوم الجمعة المباركة
يوم الجمعة يوم عبادة وذكر وليس بيوم غضب وتحدي كما يبتدعون


كتــــــاب الصــــــــــــــــيام
رمضان ربيع الحياة الاسلامية


احكام وفتاوى منقولة
هل يشعر المتوفي بزائريه ؟


صوتيات ومرئيات -
الملحمة الكبرى " أرمجيدون"


مداخل الشيطان على الانسان
صوتان ملعونان في الدنيا والآخرة


كتـــــــــــــــــاب الحـــــــــــــــج
هل فريضة الحج تُكفِّرُ الكبـــائر؟


كتــــــــــــــــــا ب التذكـــــرة
الجزء السابع: بيان أحوال الميت في القبر,


مدرسة الصحابة والصحابيات
عبد الله بن قيس أبو موسى الأشعري


 
بسم الله الرحمن الرحيم
ربّ اشرح لي صدري ويسّر لي أمري
 
رجلٌ لا يستنكفُ عن تنظيف شوارعُ المسلمين

ولا خجل من ذلك، فعندما أرسله أمير المؤمنين عمر رضي الله عنه الى البصرة ليكون أميرا وواليا عليه، جمع أهلها وقام فيهم خطيبا وقال: انّ أمير المؤمنين عمر قد بعثني اليكم أعلمكم

 وسنة نبيّكم وأنظف لكم طرقكم.
 
هذا الرجل في عهد الدولة الاسلامية الأولى كان والياً على البصرة, ولا نريدُ أن نقول كان بمثابة رئيسا عليها بلغة اليوم,  ولكن دعونا نقول أنه كان برتبة محافظا للبصرة بلغة اليوم , ومع كل هذا فلم يخجل رضي الله عنه أن أعلنها لأهل البصرة بأنه على استعداد لأنْ يُنظفَ شوارعهم بنفسه , هذه المهنة الشريفة العظيمة والتي  يتكبّر عنها اليوم حتى عامة الناس وذلك لأنهم يجهلون تماماً لماذا وكيف أيدَ  الله عزوجل هذه الشعلة المباركة بنصره العزيز, ولو عرفوا السرّ في ذلك بأنّ التواضع والخشية من الله عزوجل لربما عادوا الى رشدهم, ولكن أنّى للقاسية قلوبهم عن ذكر الله؟

هذا هو أبو موسى الأشعري رضي الله عنه والذي سنتناول موجز حياته المليئة بالفخر والبطولة والتواضع والكفاح والجهاد في سبيل الله تبارك وتعالى، يرجو رحمة ربه عزوجل ويرنو الى مغفرته، ولا يخاف في الله لومة لائم .

ان يكون الأميرمعلما للناس، أن يكون مربيا لهم، أن يكون قائدهم ومرشدهم على الحلوة وعلى المرة، على البأساء وعلى الضراء، ان ينزل الى مستواهم في العيش فلا يتعالى عليهم، كل ذلك ممكن وممكن وممكن، ولكن مالذي ليس ممكناً في عالم اليوم أن يكون بيننا أميراً يقومُ يتنظيف شوارع المسلمين وطرقاتهم بنفسه , فهذا أمر خارق للعادة وشيء جديد، بل ومثير للدهشة والعجب، ولكن عند أبو موسى الأشعري الذي يرنو لرضا مولاه تبارك وتعالى فلا عجب، ذلك أن الايمان الذي صنع من عمر وهو أمير المؤمنين رضي الله عنه أن ينقل على ظهره كيساً من الطحين لأم اليتامى , قادرا أن يصنع في أبو موسى الأشعري رضي الله عنهما أشد منه.

أبو موسى الأشعري رضي الله عنه الوالي الحاكم لأكبر امارة عربية اسلامية في ذلك الزمان يُنظف شوارع المسلمين؟ اذا كان أمير المسلمين هو من سيقوم بهذه المهمة، اذن فالمذين يشغلون هذه المهنة كمنظفون ماذا سيصنعون؟ وماذا سيشتغلون؟

من هو هذا العملاق؟
 
انه من قال عنه الحسن البصري رحمه الله:

ما أتى اليصرة راكبا خيرا لأهلها من أبو موسى الأشعري

انه الذي غادر اليمن بلده وموطنه الى مكة بمجرد سماعه برسول الله صلى الله عليه وسلم، وبعد أن جلس بين يديه صلى الله عليه وسلم وتلقى منه الهدى واليقين عاد الى بلده ثانية حاملا على عاتقه الامانة التي عرضها الله تعالى على السموات والأرض والجبال فأبين أن يحملنه، ثم عاد الى رسول الله صلى الله عليه وسلم اثر فراغه من خيبر، ووافق قدومه قدوم جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه مقبلا مع أصحابه من الحبشة، وفي هذه المرة لم يأتي أبو موسى رضي الله عنه وحده، بل جاء معه بضع وخمسون رجلا من أهل اليمن الذين لقنهم رضي الله عنه الاسلام، وقد سمى رسول الله صلى الله عليه وسلم هذا الوفد ب الأشعريين، ونعتهم بأنهم أرق الناس أفئدة، وكان يضرب لأصحابه المثل بهم ويقول:
الأشعريين مني وأنا منهم

شدة حياءه رضي الله عنه

كان رضي الله عنه شديد الحياء من الله تبارك وتعالى، حتى أنه كان اذا أراد أن يأوى الى النوم وفي يوم حار كان يضع على نفسه الغطاء، حياء من الله تعالى، خشية أن تتكشف عورته وهو نائم، وعن حياءه ذاك يحدثنا بنفسه فيقول:اني لأغتسل في البيت المظلم، فما أقيم صلبي حتى لآخذ ثوبي حياء من ربي عزوجل.

كان أبو موسى رضي الله عنه مزيج عجيب من صفات عظيمة، ففي ساحة الوغى تجده مقاتلا جسورا ومناضلا صلب،  وفي حالة السلم هو مسالما طيب، وديعا الى أقصى غايات الطيبة والوداعة، وهو فقيه حصيف وذكي يجيد تصويب فهمه الى مغاليق الأمور، وتألق في الافتاء تألقا كبيرا حتي قيل عنه: قضاء هذه الأمة أربعة: عمر وعلي وأبو موسى وزيد بن ثابت رضي الله عنهم جميعا.

انّ أبو موسى رضي الله عنه يتميز بمزية فريدة نعتبرها نحن هذه الأيام  بالسلبية مع أنها قمة التواضع: وهو أنه صاحب نظرة بريئة وعلى سجاياه ونواياه البريئة، بحيث من خدعه في الله انخدع له، شعاره الدائم هوالاخلاص وليكن ما يكن، وهذه المزيّة أهلته لأن يقول عنه صلى الله عليه وسلم سيد الفوارس أبو موسى.

تواضعه وخشيته

ان تواضعه وشدة خشيته من الله تبارك وتعالى صنعت منه رجلا عابدا بكاء.... أوابا... وديعا كالعصفور... يقرأ القرآن بصوت يهز أعماق من سمعه... لقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحب سماع صوته وهو يتغنى بالقرآن، ولجمال صوته قال عنه صلى الله عليه وسلم: لقد أوتي أبو موسى مزمارا من مزامير آل داوود.

وكان كثيرا رضي الله عنه ما يقول لأهل القرآن: اتبعوا القرآن ولا تطمعوا أن يتبعكم القرآن.

لقد كان رضي الله عنه يختار الأيام الهواجر التي تزهق النفوس  ليصومها كي ينال ثوابها مضاعف، وعلى حد قوله: لعل ظمأ الهواجر يكون لنا ريّا يوم القيامة.

وذات وقد خرج غازيا مع أصحابه اذ سمع مناديا يقول: ان الله تعالى قضى على نفسه أنه من عطّش نفسه لله عزّ وجل في يوم حار كان حقا على الله أن يرويه يوم القيامة.

وكثيرا ما كان أمير المؤمنين عمر رضي الله عنه يدعوه  اليه ويسأله أن يتلو عليه من القرآن قائلا له: شوقنا الى ربنا يا أبا موسى.

موقفه من موقعة صفين رضي الله عنه

حين يكون القتال ضد الجيوش المشركة الكافرة نجده يهبّ كالاعصار الذي يجرف كل ما حوله، ولكن حين يكون القتال بين فئتين مسلمتين نجده يهرب من مواقع القتال ولا يكون له أي دور فيه، وهذا ما حدث في نزاع علي ومعاوية رضي الله عنهما.

الدعاء الذي كان ينهي به  صلاته رضي الله عنه

 اللهم أنت السلام ومنك السلام، أنت المؤمن وتحب المؤمن، وأنت الصادق وتحب الصادق، وأنت المهيمن وتحب المهيمن.

فرضي الله عنه وأرضاه وصلى الله وسلم وبارك على من ربّاه.
 
ما أصبت به فمن الله عزوجل وحده, وما أخطأت فمن نفسي الخاطئة ومن الشيطان
 
                         لا تنسونا من دعوة خفية صادقة ولكم مثلها ان شاء الله تعالى
<< اذهب الى سجل الزوار
<< اذهب الى سجل الزوار
مفهوم الصلاة من الكتاب والسنة شروط أوقات الصلاة فتاوى تتعلق بالصلاة
احاديث لا تصح حكم ذبائح أهل الكتاب تفسير القرآن
المصحف الالكتروني حكم التجارة في البورصة شرح فقه النوازل
ضوابط فقه النوازل احصاءات قرآنية سنابل الخير للاعشاب
المحرمات من النساء الناسخ والمنسوخ نداء الايمان
السيرة النبوية الروح للتفسير معاني الأسماء الحسنى
بنك الفتاوي س ج كل شيء عن الفرق فقه الطهارة
قصص مترجمة الموسوعة الشاملة كتاب الفتن
علوم القرآن كتاب الكفاية الحكم في الاسلام
فتاوي الزواج الحج بعدة لغات توزيع الميراث
ملف الارحام أحكام الغُسُل كتب السنة
احاديث موضوعة الاسلام بعدة لغات موقع كحيل
شبكة المنهل التعليمية نصرة رسول الله ص
عدد زوار الموقع :