السلام عليكم اخوة وأخوات في الله ورحمة الله وبركاته وأهلاً وسهلاً بكم في موقع سنابل الخير للقرآن الكريم وحيّاكم الله واهلاً بكم جميعاً في هذا الموقعٌ الخيريُّ الغيرُ ربحيٌّ القائم على منهج السلف الصالح المتمثلُ بخير البريّة نبينا الكريم " محمد بن عبد الله" صلوات ربي وسلامه عليه , وها نحنُ اليوم نستقبل الاول من شهر الله المحرم في العام الهجري الجديد "1439" سائلين المولى عزوجل أن يتقبل منا جميعا أعمالنا الصالحة لعام 1438 المصرم ... اللهم آمين.. سبحانّ ربّكَ ربِّ العزَّة عمّا يصفونَ * وسلامٌ على المرسلينَ * والحمدُ للهِ ربِّ العالمينَ.

جديد الموقع
محاور سور القرآن الكريم
الموسوعة الإلكترونية الشاملة


مدرسة الصحابة والصحابيات
الحسن والحسين رضي الله عنهما


مقــــــــــــالات عـــــــــــامة
مجوس هذه الأمة


في رحاب آية كريمة
مكان مجمع البحرين


من الهدي النبوي المبارك
الانبياء والرسل حسب ترتيبهم الزمني


القصص القـــرآني الكريــــم
سورة الأعراف- قصة أصحابُ السبتِ


سير التابعيـــن وتابعيــــهم
أُويس بن عامر المرادي القُرني


ملف مرض القلوب
أبرز صفات المنافقين في كتاب الله عزوجل


أهوال يوم القيامة
سلسلة نهاية العالم - المعركة الكبرى


اعجاز القرآن الكريم
حساب الجمل عند اليــــهود


الاسلام والايمان في القرآن
أركـــــان الايمــــان


مبشرات السعادة القرآنية
مكانة العقل في الإسلام


قصيدة نونية القحطانية
قصيدة نونية القحطانية بصوت الشيخ هاشم نور


شرح الأربعون النووية بايجاز
حديث 42 والأخير الاخلاص والمغفرة


تفسير القرآن الكريم كاملا
تسجيلات الشعراوي رحمه الله


الفتوحات الاسلامية المباركة
غزواته صلى الله عليه وسلم مرتبة ترتيبا زمنيا


سيرة العمرين الامامين العادلين
احذروا هذه الرواية المفتراة على الفاروق عمر رضي الله عنه


أهم المساجد في العالم الاسلامي
شاهد المسجد الأقصى رأي العين


كتاب يوم الجمعة المباركة
يوم الجمعة يوم عبادة وذكر وليس بيوم غضب وتحدي كما يبتدعون


كتــــــاب الصــــــــــــــــيام
رمضان ربيع الحياة الاسلامية


احكام وفتاوى منقولة
هل يشعر المتوفي بزائريه ؟


صوتيات ومرئيات -
الملحمة الكبرى " أرمجيدون"


مداخل الشيطان على الانسان
صوتان ملعونان في الدنيا والآخرة


كتـــــــــــــــــاب الحـــــــــــــــج
هل فريضة الحج تُكفِّرُ الكبـــائر؟


كتــــــــــــــــــا ب التذكـــــرة
الجزء السابع: بيان أحوال الميت في القبر,


مدرسة الصحابة والصحابيات
سعد بن أبي وقاص :


بسم الله الرحمن الرحيم
ربّ اشرحْ لي صدري ويسّر لي أمري
 
كان مستجاب الدعوة ومسدّد الرمية

 هوسعد بن مالك بن وهب بن عبد مناف بن زهرة بن كلاب بن مرة، يجتمع مع النبي صلى الله عليه وسلم في كلاب بن مرة، وبنو زهرة أخوال النبي صلى الله عليه وسلم، ولذلك قال النبي صلى الله عليه وسلم عن سعد هذا خالي، وكان النبي صلى الله عليه وسلم كثيرا ما يلاعبه ويداعبه ويقول: هذا خالي فليرني امريء خاله.

امه هي حمنة بنت سفيان بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف، لم تسلم، وكان يكنى بأبي اسحق.

اسلامه رضي الله عنه

أسلم رضي الله عنه وهو ابن سبع عشرة سنة، وكان من السابقين الى الاسلام، حتى قال: رأيتني وأنا ثلث الاسلام.

عندما علمت أمه باسلامه كانت ترغمه على ترك دين الاسلام، وحلفت ألا تكلمه أبدا ولا تأكل ولا تشرب حتى يكفر بالاسلام، وامتنعت عن الطعام والشراب حتى ظهر عليها الجهد، فقال لها سعد رضي الله عنه: يا أمه تعلمين والله لو كان لك 100 نفس، فخرجت نفسا نفسا ما تركت ديني، ان شئت فكلي أو لا تأكلي ، فأنزل الله تعالى قرآنا يتلى الى يوم القيامه يحييه رضي الله عنه على مواقفه الشجاعة بقوله جل وعلا:

وان جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما وصاحبهما في الدنيا معروفا، واتبع سبيل من أناب اليّ مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعلمون

مناقبه رضي الله عنه:

كان رضي الله عنه أول من رمى بسهم في سبيل الله، وكان مستجاب الدعوة لدعوة دعاها النبي صلى الله عليه وسلم له: اللهم استجب لسعد اذا دعاك.

بطل القادسية ونهاوند وجلولا وأم المدائن رضي الله عنه

تلك المعارك الأربعة التي خاضها الأسد في براثنه سعد، كانت في عهد الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنهما.

موقعة القادسية قادها ضد الفرس بقيادة رستم الذي قتل في المعركة ليفرّ جنود الفرس ويحقق المسلمون انتصارا ساحقا جعل جنود الفرس يتهاوون أمام المسلمون تهاوي الجراد المنتشر.

أما موقعة نهاوند فهي الموقعة التي انتصر فيها المسلمون على كسرى واستولوا على ايوانه وتاجه كغنيمة لهم وفيء.

أما موقعة جلولا فكان النصر للمسلمين، واستأصل الله فيها الأكاسرة على يديه رضي الله عنه.

اما موقعة أم المدائن والتي خاضها المسلمون ضد الفرس، فقد كانت معجزة الهية كمعجزة موسى عليه السلام بفرعون والذي أغرقه الله تعالى في البحر، فسعد الذي يقابل عدوه المرابط على الضفة الأخرى من نهر دجلة بدأ يفكر كيف يخوض البحر بجنوده دون أن يصيبهم أذى أوينسحب جيش المسلمين أو يجبن فتنكسر شوكة المسلمين، ولصفاء السريرة وصدقها مع الله تعالى فقد هداه الله لخطة معركة أذهلت سعد نفسه، وخرج المسلمون من نهر دجلة كما دخلوه دون أن يخسروا جنديا واحدا، وكان سعد قد طلب من جنوده قبل أن يخوضوا البحر أن يقولوا: حسبنا الله ونعم الوكيل.

اقتحم سعد رضي الله عنه بفرسه نهر دجلة، واقتحمه جنوده من بعده دون أن يتخلف عنه جنديا واحدا، ولصفاء النفوس وصدقها مع الله تبارك وتعالى فقد هيأ الله لهم السبل وساروا في النهر وكأنهم يسيرون على وجه الأرض، وبدؤوا يتجاذبون أطراف الحديث وكأنهم ليسوا في غمار الماء،  حتى ملئوا ما بين الجانبين، ولم يعد وجه الماء يرى من أفواج الفرسان، حتى بات ولكأنه يخيّل للناظر اليهم أنهم يمشون على سطح الماء، وذلك بسبب الأمن والأمان والطمأنينة التي اعترتهم من رأسهم حتى أخمص قدميهم بعد دعاءهم الصادق: حسبنا الله ونعم الوكيل.

 موقفه من الفتنة

ويمتد العمر بسعد رضي الله عنه حتى يشهد الفتنة التي وقعت بين علي ومعاوية رضي الله عنهما، ويعتزلها ويأمر أهله باعتزالها،  وليس هذا فحسب بل طلب منهم بألا ينقلوا اليه حتى أخبارها، وبعد أن انتهى الأمر لصالح معاوية، واستقرّت مقاليد الحكم اليه، التقاه معاوية رضي الله عنه ، وسأله: ما بالك يا سعد لم تقاتل معنا؟ أجابه  رضي الله عنه: لأني مررت بريح مظلمة فقلت: أخ.. أخ، واتخذت من راحلتي حتى انجلت عني، فقال له معاوية رضي الله عنه: ولكن في كتاب الله لا يوجد أخ..أخ وانما قال تعالى: وان طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما، فان بغت احداهما على الأخرى فقاتلوا التي تبغي حتى تفيء الى أمر الله، فان فاءت فأصلحوا بينهما بالعدل وأقسطوا ان الله يحب المقسطين

وكما نرى فلم يخرجهم القتال فيما بينهم عن صفة الايمان، وكما نرى فقد سماهم الله تعالى بالمؤمنين مع الاقتتال، ومن هذه الآية الكريمة استدل البخاري على أن المعصية وان عظمت لا تخرج المؤمن من ايمانه.

ثم قال معاوية رضي الله عنهم: ما منعك أن تسبّ أبا تراب (يقصد عليا رضي الله عنه)؟ أجابه: سأذكر لك ثلاثا قالهن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وواحدة منها تمنعني من سبّه، ولواحدة منها أحب الي من حمر النعم:

- سمعت علي رضي الله عنه يقول لرسول الله صلى الله عليه وسلم عندما خلفه في بعض مغازيه: يا رسول الله أتخلفني مع النساء والصبيان؟ أجابه صلى الله عليه وسلم: أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى الا أنه لا نبوة بعدي؟

- وسمعته صلى الله عليه وسلم يقول يوم خيبر: لأعطينّ الراية غدا رجلا يحب الله ورسوله، فتطاولنا اليها، فقال صلى الله عليه وسلم: ادعوا لي عليا، فأتى به أرمد فبصق في عينيه ودفع اليه الراية، ولما نزل قوله تعالى: انما يريد ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا، دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم عليا وفاطمة  وحسنا وحسينا رضي الله عنهم فقال: اللهم هؤلاء أهل بيتي.

- وقال عليه الصلاة والسلام: من كنت مولاه فعليّ مولاه، اللهم وال من والاه وعاد من عاداه.

وقال علي كرم الله وجهه: والله الذي خلق الجنة وبرأ النسمة انه لعهد النبي صلى الله عليه وسلم: أنه لا يحبني الا مؤمن، ولا يبغضني الا منافق.

فقال له معاوية رضي الله عنه: وأنت لم تكن مع الفئة العادلة ولا الباغية، أجابه سعد رضي الله عنه: ما كنت لأقاتل رجلا قال عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم:

أنت مني بمنزلة هارون من موسى الا أنه لا نبيّ بعدي

لقد كان لسعد سلاحان يتسلح بهما في حياته: رميه لقوسه الذي لا يخطىء الهدف، ودعوته المستجابة، وقد اكتسب هاتان الصفتان المحمودتان من دعوة النبي صلى الله عليه وسلم حين دعا له: اللهم سدد رميته وأجب دعوته

وذات يوم رأى سعد رضي الله عنه رجلا يسب طلحة وعلي والزبير فنهاه فلم ينته، فقال له: اذن أدعو عليك، فأجابه الرجل: تهددني وكأنك نبي، فتوضأ سعد وصلى ركعتين ثم رفع يديه الى السماء وقال: اللهم ان كنت تعلم أن هذا الرجل قد سبّ أقواما سبقت لهم منك الحسنى، وأنّه قد أسخطك فاجعله أية لمن يعتبر.

 ولم يمض وقتا طويلا على دعوته حتى خرجت ناقة من احدى الدور، ودخلت بين الزحام وكأنها تبحث عن شيء حتى اذا اقتحمت الرجل فأخذته بين قوائمها، وما زالت تتخبطه حتى أهلكته وقضى نحبه.

ان سعد رضي الله عنه كان يتمتع بخصلتان محمودتان جليلتان قلما تجتمعان في رجل واحد: تحريه الحلال، والانفاق في سبيل الله بسخاء بلا حدود.

 وفاته رضي الله عنه

توفي رضي الله عنه سنة 55 هجرية عن عمر يناهز ال 82 عاما من عمره الشريف، ودفن في البقيع.

       فرضي الله عن بطل القادسية وعن صحبه وصلى الله وسلم وبارك على من رباهم.
 
 
                  ما أصبت به فمن الله عزوجل وحده, وما أخطأت فمن نفسي الخاطئة ومن الشيطان
 
                         لا تنسونا من دعوة خفية صادقة ولكم مثلها ان شاء الله تعالى
<< اذهب الى سجل الزوار
<< اذهب الى سجل الزوار
مفهوم الصلاة من الكتاب والسنة شروط أوقات الصلاة فتاوى تتعلق بالصلاة
احاديث لا تصح حكم ذبائح أهل الكتاب تفسير القرآن
المصحف الالكتروني حكم التجارة في البورصة شرح فقه النوازل
ضوابط فقه النوازل احصاءات قرآنية سنابل الخير للاعشاب
المحرمات من النساء الناسخ والمنسوخ نداء الايمان
السيرة النبوية الروح للتفسير معاني الأسماء الحسنى
بنك الفتاوي س ج كل شيء عن الفرق فقه الطهارة
قصص مترجمة الموسوعة الشاملة كتاب الفتن
علوم القرآن كتاب الكفاية الحكم في الاسلام
فتاوي الزواج الحج بعدة لغات توزيع الميراث
ملف الارحام أحكام الغُسُل كتب السنة
احاديث موضوعة الاسلام بعدة لغات موقع كحيل
شبكة المنهل التعليمية نصرة رسول الله ص
عدد زوار الموقع :